تفسير الفخر الرازي

نهايات حميمية في تفسير الفخر الرازي

أحب ما يبثه أحيانا الإمام الفخر الرازي في نهايات تفسيره لبعض السور، إذ قد يكون بثه على شكل دعاء أو نجوى أو هم استبد بقلبه… وأعتبرها بمثابة جائزة صغيرة ظفرت بها لوصولي لنهاية السورة معه، إذ قد تواسيني في لحظة كدر شابتني، كما حصل اليوم معي في نهاية تفسير سورة الشورى، حيث يقول: “تم تفسير …

إني عذت بربي وربكم

يذكر الإمام الفخر الرازي في تفسيره الكبير معنى جميلا يربط فيه بين هذه الآيات من سورة غافر: {وَقَالَ فِرْعَوْنُ ذَرُونِيۤ أَقْتُلْ مُوسَىٰ وَلْيَدْعُ رَبَّهُ إِنِّيۤ أَخَافُ أَن يُبَدِّلَ دِينَكُـمْ أَوْ أَن يُظْهِرَ فِي ٱلأَرْضِ ٱلْفَسَادَ * وَقَالَ مُوسَىٰ إِنِّي عُذْتُ بِرَبِّي وَرَبِّكُـمْ مِّن كُلِّ مُتَكَبِّرٍ لاَّ يُؤْمِنُ بِيَوْمِ ٱلْحِسَابِ * وَقَالَ رَجُلٌ مُّؤْمِنٌ مِّنْ آلِ …

وهو القاهر فوق عباده

يقول الفخر الرازي في تفسير {وهو القاهر فوق عباده}: وتقرير هذا القهر من وجوه : الأول : إنه قهار للعدم بالتكوين والإيجاد ، والثاني : أنه قهار للوجود بالإفناء والإفساد فإنه تعالى هو الذي ينقل الممكن من العدم إلى الوجود تارة ومن الوجود إلى العدم أخرى . فلا وجود إلا بإيجاده ولا عدم إلا بإعدامه …