الرئيسية >> كتب بنكهات متنوعة... >> الإمساك

 

 
 

 

الإمساك

Constipation

 

الإمساك

 

لمؤلفته الفرنسية

ساندرين جيران

Sandrine Gerin

دار الفراشة



 

كتاب يتحدث عن الإمساك و أسبابه و كيفية معالجته بشكل مبسط...
النصائح الأساسية باختصار لمن يريد التخلص من الامساك:
- الإكثار من الألياف
- الإكثار من شرب الماء، يعني ليترين فأكثر

- إضافة زيت الزيتون لطعامك
- الرياضة
- الاستجابة فورا لمنعكس التغوط عند الشعور به و عدم التأجيل
- تحديد ساعة معينة كل يوم للدخول للحمام
- عدم استخدام الملينات من أعشاب كالسنمكي و غيره و تحاميل و حقن و ما إلى ذلك و رميها في السلة مباشرة... لأن من شأنها أن تسبب كسل الكولون... و بالتالي الاعتياد... و بالتالي الحاجة لزيادة الجرعة مع الوقت بسبب الاعتياد... و هكذا دوامة لا تنتهي...

و ينبغي الانتباه أن الإمساك قد يحدث حتى لو كنت تتبع كل النصائح السابقة... إذ التوتر النفسي قد يتسبب به، تغير الجو، تغير الحالة الهرمونية في أيام الشهر، تغيير الروتين اليومي بسبب إجازة أو سفر، تغير مواعيد الطعام، تغيير شكل الحمام المعتاد، بل حتى الإمساك و الخوف منه و كثرة التفكير فيه تسبب الإمساك... و لذلك ينبغي التنبه لهذا الأمور...

في البداية لم أجد في الكتاب شيئا جديدا زيادة عن ما أعرفه _ربما فقط أن البقدونس هو الأكثر أليافا_ فالمعلومات في الكتاب بسيطة جدا، يبدو كـُتب لمن ليس لديه فكرة عن الموضوع. و كدت أرميه، إذ بعد كل نصيحة يقول إن لم تستفد بعد كل هذا راجع الطبيب... و كأن واحدنا لا يعرف هذا، أو كأن الطبيب يملك الحل السحري... ثم إن النصيحة برمي كل الملينات في سلة المهملات تبدو لي ضربا من الجنون... إذ المرء لم يلجأ إليها إلا بعد أن يئس... فكيف يرميها؟!

و لكن في نهاية الكتاب وجدت ما هو مفيد فعلا... ما جعل الكتاب يستحق أن أكتب عنه، فلربما يعاني شخص ما فيقرأ فيستفيد.
أنه يمكن التخلص من الاعتياد على الملينات و إعادة تأهيل الكولون ليعود طبيعيا لا يحتاجها...
و أن أحد اسباب الإمساك هي التقليل من كمية الطعام، بمعنى أنك حين تقوم بحمية غذائية، فالكمبة ستقل بطبيعة الحال و هذا ما يؤدي للإمساك... و لذلك فإن الكتاب نصح بعدم الحمية في أثناء معالجة الإمساك... و لكن يعني وجدت أنه يمكن المناورة على هذا الأمر و الإبقاء على الكمية القليلة من الطعام و ذلك بـأكل نخالة القمح، و أيضا بأكل الألياف الامتصاصية الطبيعية مثل
Plus Normacol و التي نصح بها الكتاب كملين لا يسبب إدمانا و لا كسلا في القولون، فهي و كأنك تأكل وعاء كبيرا جدا من الخضار و الفواكه...

برأيي من المهم أن يقرأ واحدنا عن الغذاء و عن ما يعرض له في جسمه و يتـثـقف حوله... و لا يكتفي بهز رأسه و التسليم بسلبية و أخذ الحبة التي يقول عنها الطبيب و فقط... ينبغي أن تعرف كل شيء عن ما يصيبك و أسرتك... و الطبيب لا يملك الوقت و لا الطاقة ليخبرك بكل شيء... إنما يعنيه أن يحل المرض بشكل آني و يعطيك نصائح سريعة... و لكن أنت عليك أن تبحث و تتـثـقف و تتعلم و تتوسع أكثر، و تغير أسلوب حياتك و حياة من حولك إن استطعت... لأنه جسدك... و جسد  أسرتك...


في النهاية... غلاف الكتيب وجدته جميلا و معبرا لكتاب يتحدث عن موضوع كهذا... أليس كذلك؟


 

 

سلمى الهلالي

04/2010

 

 

 

 

 

   

CopyRight & Designed By Salma Al-Helali